منتدى واحات الرمال الذهبية (عين صالح)
اخي العزيز انت غير مسجل الرجاء التسجيل والدعاء لنا بالخير من اجل خدمة الاسلام والمسلمين و نرجو من كل زائر التسجيل معنى في هذا المنتدى بهدف توسيعه.

منتدى واحات الرمال الذهبية (عين صالح)

يمكنك الان الوصول الى مذكرت تخرج في الاقتصاد و تحميل مجموعة من 150 مذكرة تخرج وبرابط مباشر وصاروخي نتمنى ان تفيدكم اتبع الرابط هذا www.ostoradz.meximas.com/education/mimoire/mimoire-de-eco.html
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» أزيد من 150 مذكرة في الاقتصاد للتحميل
الإثنين 03 مارس 2014, 22:40 من طرف اريالله

» تاريخ وجغرافيا بني إسرائيل في القرآن
الأحد 05 يناير 2014, 23:05 من طرف اريالله

» قيمة النقود
الأربعاء 01 يناير 2014, 16:34 من طرف اريالله

» تابعونا على الفيس بوك
الثلاثاء 07 مايو 2013, 23:27 من طرف اريالله

» علم الاجتماع الحضري
الأربعاء 13 مارس 2013, 13:52 من طرف ski golden

»  بحث كامل عن تعريف العولمة المالية،
الإثنين 11 مارس 2013, 18:19 من طرف ski golden

»  بحث عن الدولة الرستمية
الإثنين 11 مارس 2013, 17:47 من طرف ski golden

» بحث العولمة المالية
الإثنين 04 مارس 2013, 22:28 من طرف ski golden

» الاهتلاك وفق النظام المحاسبي المالي الجديد
الإثنين 25 فبراير 2013, 17:00 من طرف اريالله

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 معرفة اثر استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اريالله
Admin
avatar

عدد المساهمات : 68
نقاط : 200
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 15/01/2010
العمر : 28

مُساهمةموضوع: معرفة اثر استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك   الخميس 20 مايو 2010, 11:55

أ.د. موفق عبدالعزيز الحسناوي أ.م.د. فاطمة عبدالامير الفتلاوي د.ساهرة عباس السعدي:أثر أستخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك في تحصيل وأتجاهات الطلبة

المعهد التقني في الناصرية جامعة بغداد الجامعة التكنولوجية


www.mowaffaq.xm.com



ملخص البحث :

هدف البحث الى معرفة اثر استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك في تحصيل واتجــــاهات الطلبة . وتكونت عينة البحث من (50 ) طالبا وطالبة في الصف الاول في قسم التقنيات الكهربائيـة بالمعهد التقني في الناصرية للعام الدراسي (2004 – 2005 ) ، قسمت الى مجموعتين متساويتين ومتكافئتين في عدد من المتغيرات التي قد تؤثر على سلامة التصميم التجريبي حيث اختير تصــميم المجموعتين المتكافئتين التجريبية والضابطة كتصميم تجريبي للبحث . وتم اختيار عشرة مواضـيع من المنهج المقرر لمادة الالكترونيك خلال الفصل الدراسي الثاني .

وقام الباحثون باعداد الخطط التدريــسية للطريقة الاعتيادية للمجموعتــــــــين معا . كما تم اعداد ادوات البحث وهما الاختبار التحصيلي النهائي الذي يتكون من (20 ) سؤالا من نوع الاختـــيار من متعدد ، ومقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم المـــادة الذي يتكون من (30 ) فقرة . وتم استخــــــراج الخصائص السيكومترية من الصدق والثــــــبات لهاتين الاداتــــــين باستخدام الاجراءات والوسائل الاحصائية المناسبة لهذا الغرض .

وبدأ تنفيذ البحث حيث طبق مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكـــــــــــــترونيك على طلبة المجموعتين معا قبل البدء بالتجربة وحللت نتائجه ، فلوحظ عدم وجود فروق دالة احـــــصائيا بين اتجاهات الطلبة نحو تعلم المادة في المجموعتين ، والتي اعتبرت اساسا للقيام بتنفيذ البحث .

وقام احد الباحثين بتدريس طلبة المجموعتين معا بالطريقة الاعتيادية ، ومن ثم يستـــــخدم طلبة المجموعة التجريبية شبكة الانترنت لمدة ساعتين بعد نهاية المحاضرة الاعتيادية للحـــــصول على معلومات اضافية عن المادة التي تم دراستها ، بينما لايســــتخدم طلبة المجموعة الضابطــــــة هذه الشبكة .

واستمر تنفيذ التجربة لمدة عشرة اسابــيع جرى بعدها تطبيق الاخـــــتبار التحصــــــيلي النهائي ومقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك على طلبة المجموعتين معا وفي ان واحد .

وأستخدم تحليل التباين الاحادي والاختبار التائي ومعامل ارتباط بيرســـــــــــون وغيرها كوسائل احصائية للتوصل الى نتائج البحث وتحلــــلها واجراء عملية التكــــــافؤ واستخراج الخصـــــــائص السيكومترية لاداتي البحث .

وتوصل البحث الى تفوق طلبة المجموعة التجريبية بالتــــــحصيل والاتجاهات نحو تعــــــلم مادة الالكترونيك على طلبة المجموعة الضابطة .

وفي ضوء ذلك اوصى الباحثون باستخدام شبكة الانترنــت لتقديم معلومـــــــات اضافية عن مادة الالكترونيك .



اهمية البحث :

يعتبر الحاسوب مظهرا بارزا للتقدم العلمي الذي يشهده العالم حاليا ، حيث تعددت تطــــــــبيقاته واستخدم في شتى المجالات بكفاءة وفاعلية ، ومن ضمنها مجال التربية والتعليم .

وقد حدث تطور كبيؤ في تطبيقات الحاسوب والخدمات التي يقدمها بعد ان اصبحت عمــــلية ربط الملايين من اجهزة الحاسوب المنـــــتشرة حول العالم مع بعضها ممــــــــــكنة لتكون مايعرف الان (الانترنت ) التي بدأ استخدامه ينتشر بشكل كبير في مختلف المجالات . وهذا دعا التربــــويون الى التفكير جديا بأستخدامه في العملية التعليمية لتحسين وتطوير عملية التدريس من خلال الاســـتعانة به ليكون مصدرا رئيسا للمعلومات الاضافية التي يحصل عليها المدرسون والطـــــــــلبة عن المادة الدراسية المعنية .

وفي ضوء ذلك استخدم الانترنت في العملية التعليمية في مختلف دول العالم المتقدمة وخاصـــــة في مؤسسات التعليم العالي من الجامعات والـــمعاهد . وهذا يتطلب اجراء المزيد من الدراســـــــات والبحوث التقييمية لغرض معرفة كفاءته وفاعليته في مساعدة الطلبة في عملية التــــــــعلم وكيفية اختيار الاساليب المناسبة لتقديم المعلومات من خلاله لهم .

وبناء على ذلك ولشعور الباحثون بأهمية استخدام هذه التقنية التربوية الحديثة في العمــــــــــلية التعليمية في هيئة التعليم التـــــقني ن لكونها على اتصال بما يشــــــهده العـــــــالم من تطور علمي وتكنولوجي نتيجة لطبيعتها التقنية ، حاولوا العمل على تجريبها في تعلم مادة الالكترونـــــــيك التي تتميز بالحداثة وسرعة التطور , وهذا يؤدي الى كتابة العديد من المقالات والبحوث والاخبــار عنها في الانترنت ، والتي قد تساهم في زيادة فائدة الطلبة من تعلمهم لهذه المادة ، ولمعرفة الـتــــغيرات الحاصلة في في اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك بعد استخدامهم اشبـكة الانترنت ، قاموا باجراء هذا البحث .

أهداف البحث :

هدف البحث الى معرفة اثر استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك في تحصيل واتــــجاهات الطلبة .

حدود البحث :

تحدد البحث بمايأتي :

1 – طلبة الصف الاول في قسم التقنيات الكهربائية بالمعهد التقني في الناصرية للعام الدراســـــــي 2004 – 2005 .

2 – عشرة مواضيع من المنهج المقرر لمادة الالكترونيك خلال الفصل الدراسي الثاني .

فرضيات البحث :

حاول البحث التحقق من صحة الفرضيات الصفرية الاتية :

1 – لاتوجد فروق ذات دلالة احصائية عند مستوى معنوية ( 0.05 ) بين متوسط درجـات طلبة المجموعة التجريبية ومتوسط درجات المجموعة الضابطة في اختبار التجصيل .

2 – لاتوجد فروق ذات دلالة احصائية عند مستوى معنوية ( 0.05 ) بين متوسط درجات طلـبة المجموعة التجريبية ومتوسط درجات المجموعة الضابطة في مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك .

تحديد المصطلحات :

1 – الانترنت :

عرفه (Eustance,1994 ( : بأنه عبارة عن شبكة عالمية مكونة من مجمـــــــوعة كبيرة من الشبكات التي يرتبط فيها الملايين من المستخدمين . (Eustance ,1994,p.2 )

ويعرف اجرائيا : بأنه عبارة عن عدد من اجهزة الحاسوب المرتبطة بشبكة الانترنت والموجودة في مركز الانترنت بالمعهد التقني في الناصرية والتي تستطيع من خلالها عينة البحث من طلـــــــبة الصف الاول في قسم التقنيات الكهربائية الحصول على معـــــــلومات اضافية لما تم دراســــــته في المحاضرة الاعتيادية لمادة الالكترونيك من خلال استخدام عدد من مواقع البحث في الشبكة .



2 – التحصيل (Achievement ) :

عرفه ( Oxford ,1998 ) : بأنه عبارة عن النتيجة المكتسبة لانجاز اوتعلم شيء ما يحـــــتاج الى جهد ومهارة . ( Oxford , 1998 ,p. 3015 )

ويعرف اجرائيا : بأنه متوسط الدرجات التي يحــصل عليها الطلبة عينة الــــــبحث في اخــــــتبار التحصيل لمادة الالكترونيك والذي تم اعداده من قبل الباحثين .



3 – الاتجاهات (Attitudes) :

عرفه ( زيتون ،1994 ) : بأنها عبارة عن مجموعة من المكونات المعرفيـــــــــة والانفـــــعالية والسلوكية التي تتصل بأستجابة الفرد نحو قضية اوموضــــــــــــوع او موقف معين وكيـــــفية تلك الاستجابات من حيث القبول والرفض . ( زيتون ،1994 ، ص 109 )

وتعرف اجرائيا : بأنها عبارة عن مواقف الطلبة عينة البحث واستجاباتـــــهم نحو تعلم مــــــــادة الالكترونيك فيما يتصل بالقبول والرفض نحوها .



4 – مادة الالكترونيك (Electronics ) :

عرفتها ( هيئة التعليم التقني ، 1998 ) : بأنها احد المواد الدراسية المقررة لطلبة الصـف الاول في اقسام التقنيات الكهربائية في هيئة التعليم التقني ، بواقع ساعتين نظرية وساعتين عــــملية في الاسبوع . ويهدف الجزء النظري منها الى تعريف الطالب على المكونات الالكترونية المصــنعة من اشباه الموصلات باختلاف انواعها وتركيبها وخواصها واستخداماتها في الدوائر الالكــــــــــترونية الخاصة بها ، واعطاء فكرة عن الالكترونيك الضوئي ومكوناته والدوائر المتكاملة مع تطبـــــــيقات بسيطة لمكبر العمليات . ( هيئة التعليم التقني ، 1998 ، ص : 10 )

اطار نظري :

بدأت فكرة انشاء شبكة الانترنت في الولايات المتحدة الامريكية في نهاية الستينيات من القرن الماضي لتخدم الاغراض العسكرية ثم سرعان ماأصبحت شبكة عالمية تستخدم في شتى مجالات الحياة نتيجة لانضمام المؤسسات والجامعات الامريكية لها حيث اصبحت تساهم بشكل كبير بما يشهده العالم حاليا من انفجار معلوماتي متزايد .

ومن العوامل الاساسية التي ساعدت في انتشار الانترنت بهذه السرعة الكبيرة الوفرة الهائلة في مصادر المعلومات والاتصال المباشر وغير المباشر ، حيث يستطيع الافراد من مختلف دول العالم الاتصال فيما بينهم من خلال البريد الالكتروني ( ( E – mail والتخاطب الكتابي (Relay – chat) والمؤتمرات المرئية (Video – Conferencing) وغيرها ، اضافة الى سرعة وسهولة وصول المعلومات وتبادلها وضمان انتشارها . وهي تمثل وسيلة اتصال متعددة الاتجاهات فهي لاتنطلق من الفرد الى العديد بل من العديد الى العديد . ( عبدالعاطي 2001 ، ص 1 – 2 )

ويشير (Donatti,et.al) الى زيادة اهمية شبكة الانترنت في العملية التعليمية يوما بعد اخر لانها تزود المدرسين باخر التطورات الحاصلة في مجال اختصاصهم في العالم من خلال المقالات العلمية والخطط التدريسية ، وتزود الطلبة بمصادر غير محددة للمعلومات تعزز تعلمهم للمادة الدراسية . (Donatti,et.al,2000,p.2 – 3 )

ويبين (Phemister) بان استخدام الانترنت في التعليم لايحل محل طرائق التدريس الاعتيادية ووسائلها , ولكنها تقدم فوائد اضافية للطلبة وثقافة متطورة ومهمة وتبرز اهميتها الاساسية من خلال تعزيز التعليم الذاتي (Self – Learning ) عند الطلبة . (Phemister,2002,p.4 )

وهناك العديد من الدراسات اشارت الى ان استخدام شبكة الانترنت لتتكامل مع عملية التعليم والتعلم الاعتيادية قد تؤدي الى نتائج تعليمية فعالة بالنسبة للطلبة . (Damoense,2004,p.30)

وقد بدأت العديد من المشاريع والتجارب في بعض الجامعات وخاصة في الدول المتقدمة . ومن هذه التجارب تجربة جامعة (Alinoe) منذ عام 1996 في اعداد مقرر تعليمي متكامل في الفيزياء تشمل محاضرات , اختبارات , تمارين , امثلة , واعلانات على شبكة الانترنت . وكذلك تجربــــــة ( British Columbia) في اعداد مقررات تعليمية باستخدام برنامج (Web CT) منذ عام 1995 . وايضا تجربة قسم الفيزياء في كلية (Davidson) في اعداد المقرر الدراسي على الانترنت لاعداد تمارين تحاورية منذ عام 1998 . وكذلك تجربة (Kaiserslautem) منذ عام 2001 حيث وضعت على شبكة الانترنت برنامج تعليمي يحتوي على تجارب مختبرية حيث يستطيع الطلبة في أي مكان في العالم انجاز هذه التجارب من اماكنهم المختلفة وارسال النتائج الى المشرف الذي يقيم عملهم ويرسل لهم النتائج بعد تصحيحها . ( العمودي 2002 : ص 6 )

وقامت منظمة اليونسكو باجراء دراسة مسحية راجعت فيها تسعين دراسة من بلدان مختلفة حول دورالانترنت في التعليم ، فبينت ان هذه التقنية تؤثر بشكل ايجابي على دافعية الطلبة نحو التعلم وتزيد من تعلمهم الذاتي وتحسن من مهارات الاتصال والكتابة ، ولهذه التقنية اثر ايجابي على المدرسين حيث تساعدهم على التنويع قي اساليب التدريس وتزيد من تطورهم المهني ومعرفتهم بالتخصص وتساعدهم على ايجاد حلول ادارية داخل الصف وتزيد من الالفة والتواصل بين المدرسين وطلبته كما انها تساعد المدرس على التعرف على المهارات المتنوعة والخصائص الفردية لطلبته .( الدجاني ونادر 2001 : ص 4 )

اجراءات البحث :

1 – اختيار مجتمع البحث :

تم تحديد مجتمع البحث بجميع طلبة الصف الاول في قسم التقنيات الكهربائية بالمعهد التقني في الناصرية في هيئة التعليم التقني خلال الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي (2004 – 2005 ) والبالغ عددهم (195 ) طالبا وطالبة .



2 – اختيار عينة البحث :

تم اختيار عينة البجث بصورة عشوائية من مجتمع البحث وهي مكونة من ( 40 ) طالبا وطالبة تم تقسيمهم الى مجموعتين متساويتين بالعدد ومتكافئتين في عدد من المتغيرات الني يرى الباحثون انها تؤثر على سلامة التصميم التجريبي للبحث ، وجعلت احدى المجموعتين تجريبية والاخرى ضابطة . وبذلك يكون تصميم المجموعتين المتكافئتين التجريبية والضابطة هو التصميم التجريبي للبحث .

3 – اعداد الخطط التدريسية :

اعد الباحثون الخطط التدريسية لتدريس مادة الالكترونيك بالطريقة الاعتبادية لطلبة المجموعتين معا وعددها عشر خطط تدريسية ، وعرضت هذه الخطط على عدد من المختصين لغرض بيان ملاحظاتهم حولها لغرض تعديلها . وقد تم تعديل وحذ ف واضافة بعض المعلومات في ضوء تلك الملاحظات . وبذلك اصبحت هذه الخطط جاهزة للتطبيق على عينة البحث بصيغتها النهائية .

4 – اعداد مقياس اتجاهات الطلبة نجو تعلم مادة الالكترونيك :

قام الباحثون باعداد مقياس اتجاهات الطلبة نجو تعلم مادة الالكترونيك الذي يتكون من ( 30 ) فقرة على مقياس ليكرت الخماسي الذي يتكون من خمسة بدائل ( موافق بشدة ، موافق ، لاادري ، غير موافق ، غير موافق بشدة ) من خلال قيامهم باعداد استبيان استطلاعي مفتوح وجه الى عينة استطلاعية مكونة من من ( 20 ) طالبا من غير عينة البحث اختيروا بصورة عشوائية ، وبعض الدراسات السابقة وخبرة الباحثين في هذا المجال .

ولمعرفة صدق (Validity ) المقياس عرض على (Cool من المختصين لبيان ملاحظاتهم حول فقراته حيث قام الباحثون بتعديل بعض الفقرات في ضوء تلك الملاحظات . بعد ذلك طبق المقياس على عينة عشوائية مكونة من (15 ) طالبا من غير عينة البحث , لكي يتم استخراج معاملات التمييز لفقراته , واتساق درجة كل فقرة من فقرات المقياس مع الدرجة الكلية للمقياس ، فتبين ان جميع الفقرات كانت مميزة ومتسقة مع درجة المقياس الكلية . وعليه يعتبر المقياس مستوفيا لشروط الصدق.

ولمعرفة ثبات (Reliability ) المقياس ، تم استخدام طريقة اعادة التطبيق على نفس العينة الاستطلاعية المكونة من (15) طالبا بعد مرور اسبوعين على التطبيق الاول للمقياس (Adames,1964,p.85 ) . وحسب معامل الثبات بين نتائج التطبيقين بأستخدام معامل ارتباط بيرسون (Pearson ) فكان (0.81 ) . كما تم حساب ثبات المقياس بأستخدام معادلة كرونباخ – الفا فكانت قيمته (0.89 ) . وعليه يعتبر المقياس مستوفيا لشروط الثبات وجاهزا للتطبيق على عينة البحث . (جدول 1 )

5 – اعداد اختبار التحصيل :

قام الباحثون باعداد اختبار تحصيل من نوع الاختيار من متعدد (Multipe – Choice) مكون من (20 ) سؤالا لقياس المعلومات النظرية التي استطاع طلبة المجموعتين الحصول عليها بعد الانتهاء من تنفيذ عملية التدريس ،وذلك في ضوء الاهداف المتوخاة من عملية التدريس .

ولمعرفة صدق الاختبار عرض ايضا على (8 ) من المختصين لبيان ملاحظاتهم حول فقراته ، حيث قام الباحثون بتعديل بعض الفقرات في ضوء تلك الملاحظات . بعد ذلك طبق الاختبار على عينة عشوائية مكونة من (15 ) طالبا من غير عينة البحث ، لكي يتم استخراج معاملات التمييز والصعوبة وفعالية البدائل الخاطئة ، فتبين ان جميع فقراته مميزة ولها معامل صعوبة مناسب وكانت البدائل الخاطئة جيدة . وبذلك يعتبر اختبار التحصيل النهائي مستوفيا لشروط الصدق .

ولمعرفة ثبات الاختبار تم استخدام طريقة اعادة التطبيق على نفس العينة الاستطلاعية المكونة من (15 ) طالبا بعد مرور اسبوعين على التطبيق الاول للاختبار (Adames,1964,p.85) وحسب معامل الثبات بين نتائج التطبيقين باستخدام معامل ارتباط بيرسون (Pearson ) فكان (0.85) . وحسب ثبات المقياس باستخدام معادلة كرونباخ – الفا فكانت قيمته (0.93 ) . وبذلك يعتبر الاختبار مستوفيا لشروط الثبات وجاهزا للتطبيق على عينة البحث .

6 – تطبيق البحث :

في البدء تم اجراء التطبيق القبلي لمقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك على طلبة المجموعتين معا قبل البدء بتدريس المادة ، وحللت نتائجه ، فلوحظ عدم وجود فروق دالة احصائيا بين طلبة المجموعتين . فأعتبر ذلك اساسا للقيام بتنفيذ البحث . بعد ذلك تم ادخال طلبة المجموعة التجريبية في دورة تدريبية حول كيفية استخدام الانترنت لمدة اسبوع في مركز الانترنت في المعهد التقني في الناصرية .

ثم قام احد الباحثين بنفسه بتدريس طلبة المجموعتين معا وفي آن واحد باستخدام الطريقة الاعتيادية في ضوء الخطط التدريسية التي تم اعدادها سابقا . حيث كان التدريس بواقع محاضرة واحدة لمدة ساعتين اسبوعيا ( حسب الجدول المقرر في قسم الكهرباء ) ، يستخدم بعدها طلبة المجموعة التجريبية شبكة الانترنت لغرض الحصول على معلومات اضافية عن المادة التي تم دراستها في المحاضرة الاعتيادية وبواقع ساعتين ايضا ، بينما لايستخدم طلبة المجموعة الضابطة شبكة الانترنت . وكان طلبة المجموعة التجريبية يختارون المواضيع المناسبة لهم حسب سرعتهم ورغبتهم وامكانياتهم العلمية .

واستمر تطبيق البحث لمدة عشرة اسابيع ، جرى بعدها تطبيق اختبار التحصيل النهائي الذي تم اعداده سابقا على طلبة المجموعتين معا وفي آن واحد ، ومن ثم اعادة تطبيق مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك عليهما ايضا وتحليل نتائجها .

7 – الوسائل الاحصائية :

تم استخدام تحليل التباين الاحادي ، ومعامل ارتباط بيرسون (Pearson ) ( عودة وخليل ، 1988، ص 323 ، 141 ) ومعامل التمييز ، ومعادلة كرونباخ – الفا ( عودة ، 1988 ، ص 288 ، 355 ) ، والاختبار التائي (t – test ) لعينتين مستقلتين Glass and Julion ,1970,p.295 ) ) لاجراء عملية التكافؤ واستخراج صدق وثبات مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك ، واختبار التحصيل ، وتحليل نتائج البحث ، ومعرفة دلالة الفروق الاحصائية بين التطبيق القبلي والبعدي لمقياس الاتجاهات .

نتائج البحث :

من ملاحظة جدول (2 ) نجد انه :

1 – توجد فروق ذات دلالة احصائية عند مستوى معنوية (0.05 ) بين المجموعة التجريبية ومتوسط درجات طلبة المجموعة الضابطة ، في اختبار التحصيل لصالح المجموعة متوسط درجات طلبة التجريبية .

2 – توجد فروق ذات دلالة احصائية عند مستوى معنوية (0.05 ) بين المجموعة التجريبية ومتوسط درجات طلبة المجموعة الضابطة ، في مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك لصالح المجموعة متوسط درجات طلبة التجريبية .

مناقشة النتائج :

ان استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك مكن طلبة المجموعة التجريبية من الحصول على معلومات اضافية حديثة ومتنوعة عن المادة التي تم دراستها ، وساهم بتزويد الطلبة بمصدر اضافي ورئيس للمعلومات مكنتهم من خلاله متابعة اخر التطورات والمستجدات في علم الالكترونيك ، واختيار مايرغبون الاطلاع عليه ودراسته والاستفادة منه حسب رغبتهم وسرعتهم الخاصة وتقديرهم لأهمية الموضوع .

وهذا أدى الى تبادل المعلومات التي تم الحصول عليها بين الطلبة ، مما يقلل الوقت اللازم للحصول عليها واستيعابها . وكذلك وجود الاثارة والتشويق والتنوع في طرائق عرض هذه المعلومات ، وهذا ادى الى تحسين وتطوير عملية التعلم وتيسيرها للطلبة ، حيث ان تحسين مستوى التعلم عند الطلبة قد يؤدي الى تحسين نسبة تذكر المادة الدراسية لديه . بالاضافة الى وجود معلومات اضافية عديدة عند الطلبة عن موضوع المحاضرة استطاعوا تنظيمها والاستعانة بها عند الاجابة على اختبار التحصيل . وهذا ادى الى تفوق طلبة المجموعة التجريبية بالتحصيل على طلبة المجموعة الضابطة .

ان حداثة دخول الانترنت الى المجتمع في شتى المجالات ، ومنها المجال التعليمي ورغبة الطلبة بالاطلاع عليها والتعرف على تطبيقاتها المختلفة وكيفية الحصول على المعلومات المطلوبة ، ونتيجة لأسلوب التعلم الشيق والمثير الذي تعلم فيه الطلبة ، وتمكنوا من خلاله الحصول على المعلومات . وهذا جعل اتجاهاتهم نحو تعلم المادة تتطور بشكل ايجابي عما كانت عليه قبل استخدام الانترنت . ونيجة لتفوق طلبة المجموعة التجريبية بالتحصيل فهذا ادى الى تطور اتجاهاتهم نحو المادة .

ان زيادة اهتمام الطلبة بالمادة الدراسية وتطور اتجاهاتهم نحوها قد يكون نتيجة لشعور الطلبة بأهميتها في الحياة العملية وتعدد تطبيقاتها واستخداماتها في المجالات المختلفة ، وكثرة مايكتب عنها من مواضيع ومقالات وبطرائق مختلفة . ونتيجة لاستخدام طلبة المجموعة التجريبية للانترنت واطلاعهم على المعلومات الاضافية عن مادة الالكترونيك ، فهذا ادى الى تطور اتجاهاتهم نحوها وبصورة ايجابية بدرجة اكبر مما هي عليه في المجموعة الضابطة .

الاستنتاجات :

من خلال نتائج البحث نستنتج مايأتي :

1 – ان استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك قد اثر ايجابيا في تحصيل الطلبة .

2 – ان استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك قد اثر ايجابيا في اتجاهات الطلبة نحو تعلم المادة.

3 – يعتبر استخدام الانترنت لتقديم معلومات اضافية للطلبة لتكون مكملة للمحاضرة الاعتيادية اسلوبا نافعا في العملية التعليمية .

4 – يمكن الاستعانة بالتطبيقات التعليمية للانترنت في عملية التدريس .

التوصيات :

من خلال نتائج البحث يوصي الباحثون بمايأتي :

1 – استخدام الانترنت لتقديم معلومات اضافية للطلبة في مادة الالكترونيك .

2 – يفضل استخدام الانترنت بعد الانتهاء من المحاضرة الاعتيادية .

3 – اقامة دورات متخصصة في الانترنت لتدريب تدريسيي وطلبة هيئة التعليم التقني على كيفية استخدامه وطرائق الوصول الى المعلومات فيه .

4 – اجراء بحوث ودراسات مختلفة لبيان فاعلية الانترنت في تقديم معلومات اضافية للطلبة في عدد من المواد والمراحل الدراسية المختلفة .
جدول ( 1 )
مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك




ت

الفقرات

1

2

3

4

5

6

7

8

9

10

11

12

13

14

15

16

17

18

19

20

21

22

23

24



25

26

27

28

29

30

اشعر ان دراسة مادة الالكترونيك ضرورية للطلبة .

ارى ان مادة الالكترونيك ذات فائدة كبيرة للمجتمع .

يسرني كثيرا حضور محاضرة الالكترونيك .

ارغب بالحصول على المزيد من المعلومات عن مادة الالكترونيك .

تشبع مادة الالكترونيك بعض رغباتي وميولي .

تنمي مادة الالكترونيك لدي حب الاستطلاع .

افرح كثيرا عند تغيب مدرس مادة الالكترونيك عن المحاضرة .

استمتع بالحصول على المعلومات عن مادة الالكترونيك من شبكة الانترنت .

اعتقد ان لمادة الالكترونيك دور كبير في التقدم العلمي والتكنولوجي .

افرح كثيرا عندما يكلفني مدرس مادة الالكترونيك بنشاطات وواجبات اضافية .

ارغب بدراسة مادة الالكترونيك للحصول على مهنة لمعيشتي مستقبلا .

ارغب بدراسة وتصميم الدوائر الالكترونية والتعرف على تطبيقاتها .

اشعر بالاهمية الكبيرة لمادة الالكترونيك في التطبيقات الصناعية .

اشعر بالخوف من الامتحان في مادة الالكترونيك لخوفي من الفشل فيه .

ادرس مادة الالكترونيك لغرض التعلم والنجاح وليس لغرض النجاح فقط .

ليس لي موقف مضاد مسبق ضد مادة الالكترونيك .

اكره مادة الالكترونيك على الرغم من حبي لباقي المواد الدراسية في قسم الكهرباء .

اتمنى تطوير طريقة تدريس مادة الالكترونيك .

اشعر بأني بحاجة دائمة لمن يساعدني في تعلم مادة الالكترونيك .

ليس لي الثقة الكاملة بنفسي وامكانياتي في تعلم مادة الالكترونيك .

اشعر بالضيق والملل عند حضوري محاضرة مادة الالكترونيك .

اعتقد ان مادة الالكترونيك اساسية ومهمة جدا في قسم الكهرباء .

ارغب بأجراء النقاشات داخل المحاضرة مع الطلبة المتميزين ومدرس مادة الالكترونيك .

تساعدني مادة الالكترونيك على التعرف على الجهود الكبيرة التي بذلها العلماء في هذا التخصص .

اكره مواضيع مادة الالكترونيك كونها تتناول اشياء لايمكن رؤيتها والاطلاع عليها .

اعتقد ان مادة الالكترونيك ملائمة للمرحلة الدراسية التي تدرس فيها .

اعتبر مادة الالكترونيك من المواد الدراسية الشيقة والممتعة .

ارى ان مادة الالكترونيك تنمي التفكير الابداعي عند الطلبة .

احاول ان اكون مبدعا ومتميزا في مادة الالكترونيك .

اتمنى المشاركة في المعارض والنشاطات العلمية المتعلقة بمادة الالكترونيك .


جدول (2 ) نتائج اختبار التحصيل


المجموعة

المتوسط الحسابي

الانحراف المعياري

قيمة t المحسوبة

الضابطة

60.333

13.324



4.525*

التجريبية

74.330

10.597


جدول (3 ) نتائج مقياس اتجاهات الطلبة نحو تعلم مادة الالكترونيك



المجموعة

المتوسط الحسابي

الانحراف المعياري

قيمة t المحسوبة

الضابطة

58

15.122



4.259*

التجريبية

72.6

11.285


· : تعني وجود فروق دالة احصائيا عند مستوى (0.05 )






المصادر :

1 – الدجاني ، دعاء جبر ونادر عطاالله وهبه . الصعوبات التي تعيق استخدام الانترنت كأداة تربوية في المدارس الفلسطينية . مؤتمر العملية التعليمية في عصر الانترنت ، جامعة النجاح الوطنية ، فلسطين ، من 9 – 10 مايس 2005.

2 – زيتون ، عايش محمود. اساليب تدريس العلوم . ط1 ، عمان ،دار الشروق ، 1994.

3 – عبدالعاطي ، حسن الباتع محمد . برنامج مقترح لتدريب المعيدين والمدرسين المساعدين بكلية التربية جامعة الاسكندرية على بعض استخدامات شبكة الانترنت وفقا لاحتياجاتهم التدريبية . جامعة الاسكندرية ،2001 ( رسالة ماجستير غير منشورة )

4 – العمودي ، محمد سعيد . دور تقنيات المعلومات والاتصالات في تعزيز استخدام الطرق الحديثة في تدريس الفيزياء الجامعية . اليمن ، جامعة عدن ، 2002 .

5 – عودة ، احمد سليمان . القياس والتقويم في العملية التدريسية . ط3 ، الاردن ، عمان ، 1998.

6 – عودة ، احمد وخليل الخليلي . الاحصاء للباحث في التربية والعلوم الانسانية . الاردن ، دار الفكر ، 1988.

7 – هيئة التعليم التقني . مفردات مناهج التخصصات التكنولوجية – قسم الكهرباء – فرع القوى الكهربائية ، بغداد ، هيئة التعليم التقني ، 1998 .
8 – Adames, Q.S. Measurment and Evaluation in Psychology and Guidance,U.S.A.Newyork,Holt,1964.
9 – Damoense,Mayleny Y.Online Learning : Implications for Effective Learning for Higher Education in South Africa,(in) Australian Journal of Educational Technology ,vol.19,No,1,2003 .
10 – Donatti,Steve(et.al). Internet in the Circulum,(in) Technology 2000Website,2000.
11 – Eustance, Ken. Interactive Education :Teaching and Learning on the Internet, Charles Study University ,1994 .


























Effect of Using Internet in Electronics Learning
in the Achievement and Attitudes of Students

Prof. Dr. Mowaffaq Abdul – Aziz Al – Hisnawi[/c

_________________
ان الله و ملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين امنوا صلو عليه وسلمو تسليما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ynabi3.yoo7.com
 
معرفة اثر استخدام الانترنت في تعلم مادة الالكترونيك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى واحات الرمال الذهبية (عين صالح) :: الفئة الثانية :: منتدى برامج الحاسوب-
انتقل الى: